تصريح سعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية بمناسبة الاحتفال باليوم الوطني الـ 48

  • 30 نوفمبر 2019

صرح سعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية بأن اليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة يمثل مناسبة للاحتفال بما حققناه من إنجازات تنموية مبهرة منذ تأسيس دولة الاتحاد في الثاني من ديسمبر عام 1971، وخلال العام الحالي 2019، وأضاف سعادته أن هذا الاحتفال، يمثل كذلك مناسبة متجددة نعبر فيها عن حبنا وانتمائنا الجارف لهذا الوطن المعطاء، كما أنه مناسبة لاستلهام العبر من السيرة العطرة للآباء المؤسسين للاتحاد، وعلى رأسهم المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذين أسسوا دولة قدمت نموذجاً يحتذى به على الصعيدين الداخلي والخارجي.

وقال سعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي، إن دولة الإمارات العربية المتحدة، حققت خلال عام 2019، حلماً كبيراً تمثل في إرسال أول رائد فضاء عربي وإماراتي إلى المحطة الفضائية الدولية، كما شهدنا في العام المذكور انتخابات المجلس الوطني الاتحادي لفصله التشريعي السابع عشر، التي أكدت ثبات تقدم تجربتنا البرلمانية باتجاه تعميق عملية المشاركة السياسية وترسيخ مشاركة المرأة في العمل البرلماني ودعم دور المجلس كمؤسسة تشريعية ورقابية. 

وأشار سعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي، إلى أن الاحتفال باليوم الوطني الثامن والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة يتواكب مع ذكرى أخرى عزيزة على نفوسنا، وهي ذكرى يوم الشهيد، الذي يحل في الثلاثين من نوفمبر كل عام، والذي نستذكر فيه بكل فخر تضحيات كوكبة من شهدائنا الأبرار الذين ضحوا بأنفسهم دفاعاً عن سيادتنا الوطنية وقيمنا ومبادئنا الأصيلة، كي تظل راية الوطن عالية خفاقة.

وأكد سعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي، أن الاحتفال باليوم الوطني الثامن والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة، هو مناسبة نجدد فيها العهد والولاء لقيادتنا الرشيدة، بأننا سنبذل كل غالٍ ونفيس من أجل رفعة هذا الوطن الغالي، وختم سعادته تصريحه بالقول، إنني أنتهز هذه المناسبة لكي أتقدم بأسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، حفظه الله، وإلى أصحاب السمو إخوانهم حكام الإمارات، ونوابهم وأولياء العهود، كما أتقدم بالتهنئة إلى مواطني الدولة والمقيمين على أرضها بهذه المناسبة الغالية.   

Share