بمناسبة عام التسامح وبالتزامن مع أسبوع التشجير “مركز الإمارات للدراسات” يغرس شجرة «الغاف»

قام عدد من موظفي مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، اليوم الاثنين، الموافق الرابع من شهر مارس عام 2019، بغرس شجرة «الغاف» في حديقة المركز، وذلك في إطار احتفالات المركز بـ «عام التسامح»، الذي أعلنه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، بهدف تعزيز قيم التسامح، ويرمز شعار “عام التسامح” إلى شجرة “الغاف” لما تمثله هذه الشجرة من قيم أصيلة لدى الآباء والأجداد الذين كانوا يستظلون جميعاً بظلها، وَلِما يحمل ذلك من قيم ومشاعر التسامح والتعايش.

وبهذه المناسبة، أشار سعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية إلى أن غرس شجرة «الغاف» تأكيد لما تمثله هذه الشجرة من قيم ومعانٍ أصيلة في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث كانت هذه الشجرة عنواناً للاستقرار لدى الآباء والأجداد في وسط الصحراء، وكانت ظلالها الوارفة مركزاً للتجمع والتشاور في أمور الحياة المختلفة. وأضاف سعادته أن اختيار شجرة “الغاف” لتكون مكوناً رئيسياً من شعار «عام التسامح»، يؤكد أن هذه الشجرة ترمز للصمود والتعايش في الصحراء، ومقترنة بقيم ثقافية كبيرة في تاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة وتراثها.

ويأتي قيام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية بغرس شجرة «الغاف»، أيضاً ضمن مشاركة المركز في أسبوع التشجير الذي انطلقت فعاليته في أبوظبي يوم الأربعاء الموافق 27 فبراير 2019؛ وتنظمه بلدية أبوظبي تحت شعار “بيئة خضراء مستدامة”.

Share