“الإمارات للدراسات” يوقع بروتوكولاً للتعاون العلمي مع الوزاري الخليجي للشؤون الاجتماعية

  • 9 يوليو 2013

وقع مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية والمكتب التنفيذي لمجلس وزراء العمل ومجلس وزراء الشؤون الاجتماعية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، أمس الأحد، بروتوكول التعاون العلمي.

يتضمن الاتفاق تفعيل التعاون والتنسيق بين الجانبين في المستقبل، في المجالات العلمية والبحثية وعقد المؤتمرات الدورية ذات العلاقة بالقضايا الاستراتيجية المستقبلية لدول المجلس، بما يصب في مسيرة أهداف التكامل والتعاون والتنسيق لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في المجالات كافة.

وقد وقع بروتوكول التعاون كل من الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام المركز عن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، وعقيل أحمد الجاسم، مدير عام المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشؤون الاجتماعية لدول الخليج العربية، وذلك في مقر المركز في أبوظبي.

وقد أكد الدكتور جمال سند السويدي، أن تعزيز العلاقات البينية بين مؤسسات مجلس التعاون لدول الخليج العربية وهيئاته المختلفة، ينطلق من رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة وسعيها الدؤوب للنهوض بمسيرة العمل الخليجي المشترك في المجالات جميعاً، تنفيذاً لميثاق المجلس ونظامه الأساسي الذي نص على ضرورة التنسيق والتكامل والترابط بين شعوب دول المجلس في كل الميادين، واستكمالاً لتحقيق طموحاتها نحو مستقبل أفضل، ووصولاً إلى وحدة دولها.

وشدد الدكتور السويدي على أهمية استمرار اللقاءات والحوارات البينية، بين جميع المعنيين والمسؤولين في هيئات المجلس الخليجية، لمعالجة الصعوبات المحتملة التي قد تعترض مسيرة المجلس، وذلك بهدف تسريع تنفيذ الخطط الاستراتيجية التي تم الاتفاق بشأنها والتوقيع عليها، من قبل قادة دول مجلس التعاون الخليجي في دوراته السنوية السابقة، مشيراً إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة من الدول السباقة دائماً إلى تنفيذ ما يجري الاتفاق عليه، وبخاصة فيما يتعلق بالجانب الخاص بها.

رابـط الخـبر

Share