” الإمارات للدراسات” ينظّم حلقة حوارية حول الناتج الفكري للمرأة الإماراتية

  • 29 أغسطس 2022

عقد مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، وبمناسبة الاحتفال بـ”يوم المرأة الإماراتية” الذي يصادف 28 أغسطس من كل عام، جلسةً حواريةً بعنوان «تعزيز الناتج الفكري للمرأة الإماراتية وإبرازه في المجتمع»، بمكتبة اتحاد الإمارات بمقرّ المركز في أبوظبي، ضمّت عددًا من الوجوه النسائية البارزة وأصحاب التجربة المهنية الناجحة من الإماراتيات.

وأكّد سعادة الدكتور سلطان محمد النعيمي، مدير عام المركز، في افتتاح الجلسة الحوارية، ضرورة تمكين ودعم العنصر النسائي في دولة الإمارات، مشيرًا إلى أهمية حضور المرأة في ميادين العلوم المختلفة والمعرفة والبحث العلمي وغيرها، موضّحًا أن مشاركة المرأة الإماراتية وحضورها البارز ضمن فريق العمل بمركز الإمارات للدراسات، ما هو إلا تأكيد على كفاءتها وقدراتها المتميزة؛ حيث يضم المركز عددًا من الباحثات في تخصصات عدة، أبرزها العلوم السياسية وتقنية المعلومات والذكاء الاصطناعي.

وبدأت الجلسة التي أدارتها الدكتورة ابتسام علي الطنيجي، مدير قطاع خدمة المجتمع بالإنابة في المركز، بتعريف الحاضرات بأنفسهنّ وما حقَّقْنه من إنجازات كانت مصدر فخر واعتزاز لهنّ في مسيرة نجاحهنّ الوطنية. وثمّنت الحاضرات دور القيادة الرشيدة الداعم منذ عهد المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والمساندة الكبيرة التي تحظى بها المرأة في دولة الإمارات من جانب سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك؛ رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، «أم الإمارات».

وناقشت الجلسة بعض التحديات التي تواجه المرأة الإماراتية في مسيرتها نحو التفوق المهني والمشاركة الواسعة في المجال العام، وقد أشارت الدكتورة علياء البواردي، مساعد عميد كلية الطب والعلوم الصحية في جامعة الإمارات، إلى أن المجتمع الإماراتي قد تجاوز الأفكار التي كانت تحول دون الظهور الواضح للمرأة في المجال العام، وتحقيق النجاحات والإنجازات، في حين أضافت الدكتورة ابتسام المزروعي، مدير وحدة الذكاء الاصطناعي في معهد الابتكار التكنولوجي بأبوظبي، أن تنظيم الوقت وتعزيز الاستفادة منه يمكن أن يتيح للمرأة الإماراتية التغلب على مشكلة المسؤوليات الإضافية التي تضطلع بها في الأسرة، باعتبارها من بين التحديات التي تواجهها المرأة.

وثمّنت الدكتورة ابتسام الطنيجي، مدير قطاع خدمة المجتمع بالإنابة في المركز، الإسهامات النوعية للمرأة الإماراتية في مشروع «مفكرو الإمارات»، الذي أطلقه مركز الإمارات، ودعت النخبة النسائية في الدولة بمختلف التخصصات إلى المشاركة بصورة أكبر في المشروع؛ بهدف تفعيل الإسهامات المعرفية الوطنية وتشجيع الجهد الفكري، بما يدعم مسيرة النهضة والتنمية في الدولة.

وهنّأت المشاركات في الجلسة الحوارية المرأةَ الإماراتية بيومها، وأَشَدْن بما قدَّمته الدولة ومؤسساتها من فرص جعلت تجربة النهوض بالمرأة الإماراتية في صدارة التجارب الناجحة والملهمة في المنطقة والعالم.

.

الفعاليات المقبلة

إصدارات