“الإمارات للدراسات” ينظم جلسة عصف ذهني بعنوان “الإرهاب والجريمة المنظمة” بالتعاون مع وزارة الداخلية

نظم مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، بالتعاون مع وزارة الداخلية، جلسة عصف ذهني بعنوان “الإرهاب والجريمة المنظمة”، وذلك يوم الخميس الموافق 24 أكتوبر 2019، شارك فيها مجموعة من الخبراء والباحثين المتخصصين في هذا المجال.

وجاء تنظيم هذه الجلسة في إطار حرص مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية على القيام بدوره في خدمة صانع القرار؛ من خلال تقديم رؤى استراتيجية عميقة وتوصيات علمية، لمختلف القضايا التي تهم دولة الإمارات العربية المتحدة، وبما يساعد صانع القرار على اتخاذ القرار الصحيح اعتماداً على معلومات وبيانات دقيقة وتوصيات علمية سليمة.

وتنبع أهمية جلسة العصف الذهني التي انعقدت في مقر المركز، من أهمية الموضوع الذي ناقشته وهو قضية “الإرهاب والجريمة المنظمة”؛ إذ يعد الإرهاب أحد أخطر التحديات التي تواجه دول العالم كافة، والتي تسعى هذه الدول إلى مواجهتها بمختلف السبل. وتزداد خطورة الإرهاب إذا ما اقترن بخطر آخر مثل الجريمة المنظمة، حيث تعمل الجماعات الإرهابية على الاستفادة من الاتجار بالبشر والأسلحة وتهريب المخدرات وعمليات الخطف، بهدف تمويل عملياتهم ودعم أنشطتهم الإرهابية.

ويصب تنظيم هذه الجلسة وما نتج عنها من رؤى ومقترحات بشأن كيفية التعامل مع خطر الإرهاب والجريمة المنظمة، في دعم جهود دولة الإمارات العربية المتحدة الساعية إلى التصدي لهذا الخطر؛ حيث تبذل الدولة جهوداً كبيرة على المستويين الداخلي والخارجي، فهو في المستوى الأول يتجسّد بالحرص على تعزيز الأطر القانونية واسعة النطاق، لمكافحة تمويل الإرهاب، ومواجهة جرائم غسل الأموال وتمويل التنظيمات غير المشروعة. فيما يتجسّد الصعيد الخارجي، بتوجهات الدولة نحو تعزيز التعاون بين المنظمات الإقليمية والدولية لمواجهة الإرهاب والجريمة المنظمة، وخصوصاً في مجال الدعم المالي. ومن الجدير بالذكر أن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية بصدد عقد لقاءات مقبلة مع وزارة الداخلية، يتم خلالها بحث ومناقشة قضايا وموضوعات ذات صلة بالإرهاب والجريمة المنظمة.

Share