“الإمارات للدراسات” يحتفي بإطلاق مشروعه الوطني «مفكرو الإمارات»

  • 4 يناير 2022

خلال حفل ضمن معرض «إكسبو2020 دبي» وبحضور شخصيات بارزة ونخبة من الإعلاميين والأكاديميين والمفكرين والباحثين، أطلق «مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية»، صباح اليوم الثلاثاء، مشروعه الوطني «مفكرو الإمارات» في إطار جهوده لدعم المكوّن الفكري، وتعزيز الناتج البحثي في المجتمع الإماراتي، بما يخدم أهداف المسيرة التنموية التي تشهدها دولة الإمارات العربية المتحدة، ويسهم في تحقيق استراتيجياتها الطموحة خلال الخمسين عامًا المقبلة.
ويأتي هذا المشروع، الذي ينطلق برؤية وطنية تتمثل في توحيد الجهود الفكرية الإماراتية وتعزيز تأثيرها محليًّا وإقليميًّا وعالميًّا، انسجامًا مع توجهات القيادة الرشيدة، وحرصها المستمر على رعاية النخب الإماراتية المفكرة، وتمكين الجيل الحالي من أبنائها الشباب، ورفع جاهزيتهم المعرفية والثقافية، بما يحقق الطموحات بشأن استكشاف فرص المستقبل ومواجهة تحدياته.
وفي هذا السياق أكد سعادة الدكتور سلطان محمد النعيمي، مدير عام «مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية»، أن إطلاق مشروع «مفكرو الإمارات» يُعد خطوةً استثنائية في المسيرة الفكرية ومجالات البحث العلمي في دولة الإمارات يعود الفضل فيها، في المقام الأول، إلى دعم القيادة الرشيدة ورؤيتها السديدة وتوجيهاتها الحكيمة.
وأضاف سعادته أن مشروع «مفكرو الإمارات» يضع كل مفكر وأكاديمي وباحث إماراتي على رأس أولوياته، وذلك عبْر جذب الخبرات الوطنية التي قدمت ولا تزال تقدم الكثير، واستقطاب المنخرطين في المجال البحثي أو المقبلين عليه من الشباب، لتعزيز قدراتهم البحثية وتمكينهم من كل أدوات المعرفة، بما يُفضي إلى صياغة مخرجاتٍ بحثية رصينة، وطرح مشاركاتٍ فكرية مميزة تسهم في إثراء المحتوى الفكري الإماراتي؛ وتصب في مصلحة الوطن، وتخدم مساراته التنموية.
وفي السياق نفسه، أوضحت الدكتورة ابتسام علي الطنيجي، مديرة المشروع، أن «مفكرو الإمارات» بدأ فكرةً في «مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية»، ولاقت كامل الترحيب والدعم، فوُضعت لها الخطط وآليات العمل، إلى جانب توحيد الجهود التي تضمنت العمل على مستويات ومراحل عدّة، أسهم فيها نخبة من مفكري الإمارات، من مؤسسات تعليمية وبحثية بارزة، وفق أعلى درجات التنسيق، وعبْر سلسلة من النقاشات والحوارات، التي بلورت الرؤى وأوصلتنا إلى إطلاق هذا المشروع.
وتتمثل أهداف المشروع في إبراز الناتج البحثي والإسهامات الفكرية للنخب الوطنية في شتى المجالات، ولا سيّما السياسية منها والاقتصادية والاجتماعية والتكنولوجية، ضمن منصة واحدة تسلط الضوء على المستوى الفكري والإبداعي، وتعكس صورة شباب الإمارات المشرقة في الطموح والريادة أمام العالم أجمع.
وبالتزامن مع حفل إطلاق مشروع «مفكرو الإمارات»، يُعلن «مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية» إطلاق المنصة الرقمية للمشروع؛ لتتيح للجمهور التعرف أكثر إلى المشروع وتفصيلاته، وتسمح للراغبين من أبناء الإمارات بتقديم طلبات الانضمام إليه، ليصبحوا جزءًا من مشروع وطني يدعم مفكري دولة الإمارات ونخبها.

Share