الأرشيف الوطني يعلن مشروع توأمة مع مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية

  • 7 يونيو 2015

أعلن سعادة الدكتور عبدالله الريس مدير عام الأرشيف الوطني ” مشروع توأمة ” بين الأرشيف ومركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية.

جاء ذلك خلال زيارة قام بها الى الأرشيف الدكتور جمال سند السويدي مدير عام المركز وقع خلالها كتابه الجديد ” السراب ” الذي صدر باللغتين العربية والإنجليزية وأهدى نسخا منه للحضور من باحثي وموظفي الأرشيف.

وقال الريس إن مشروع التوأمة بين الأرشيف الوطني ومركز الإمارات فرصة تاريخية طال انتظارها ” .. مشيدا بكتاب ” السراب ” الذي يدور حول توعية الشعوب العربية والإسلامية وتعريفها بالخطر الذي تمثله الجماعات الدينية السياسية.

وأضاف أن الكتاب يتصدى لـقضية محورية مهمة حيث بات الكل يعاني من هذه الجماعات الدينية السياسية .. مؤكدا أن عنوان الكتاب يلخص فكر وأيديولوجية هذه الجماعات وأنه جاء مع الاضطرابات التي تشهدها بعض الدول العربية والإسلامية بسبب هذه الجماعات.

وأعرب الدكتور عبدالله الريس عن سعادته بزيارة الدكتور جمال السويدي للأرشيف الوطني كما هنأه بفوزه بجائزة الشخصية الثقافية لهذا العام من قبل ندوة الثقافة والعلوم في دبي .. مضيفا أنه يستحق التكريم من مؤسسات الثقافة العالمية لدوره الرائد في إثراء حركة الثقافة المحلية العربية والعالمية والارتقاء بدورها.

وبعد ذلك رافق الريس السويدي في جولة تفقدية لأقسام الأرشيف أهداه في ختامها مجموعة من الكتب الصادرة عن الأرشيف الوطني.

من جهته أشاد الدكتور جمال سند السويدي بالأرشيف الوطني ودوره في حفظ ذاكرة دولة الإمارات بوسائل العمل المتطورة مؤكدا أن حفظ ماضي وتراث الإمارات على نحو سليم ومتطور..ضمانة أكيدة لنجاحها في متابعة المسيرة التنموية والوصول إلى المستقبل الأفضل.

رابط الخبر

Share